دلكي قدمي طفلك الرضيع في هذه المواضع لتهدئته على الفور
دلكي قدمي طفلك الرضيع في هذه المواضع لتهدئته على الفور

دلكي قدمي طفلك الرضيع في هذه المواضع لتهدئته على الفور

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن تقنية تدليك القدمين لتخفيف الألم والإنزعاج من مختلف أنحاء الجسم، وذلك حسب تقنية علمية تدعى الـReflexology. ولكن، هل تعلمين أنّه بإمكانكِ تطبيق هذه الطريقة الآمنة كلياً على طفلكِ الرضيع أيضاً لتخليصه من الآلام وتهدئته في دقائق قليلة؟

تدليك قدمي الطفل

 

إليكِ في هذا السياق دليلاً مصوّراً عن المواضع التي عليكِ تدليكها حسب كلّ حالة، حيث أنّ كل موضع في القدم مرتبط بموضع آخر في الجسم:

الرأس والأسنان:

تدليك قدمي الطفل

 

خصوصاً وإن كان طفلكِ في مرحلة التسنين، قد تريدين فرك هذا الموضع وتدليكه بلطف لتلحظي أن عوارض الإنزعاج البادية عليه ستتلاشى.

الجيوب الأنفية:

تدليك قدمي الطفل

 

أمّا إن كان طفلكِ يعاني من الإحتقان في الأنف أو على العكس من السيلان فيه، بإمكانكِ اللجوء إلى تدليك هذا الموضع.

ملاحظة: تجدر الإشارة إلى أنّ هذه الطريقة لوحدها غير كافية في حالات المرض، فهي لتخفيف الألم والإنزعاج، إلّا وأن العلاج الفعلي هو بإستشارة الطبيب وإتباع إرشاداته.

الرئتان:

تدليك قدمي الطفل

 

وللإحتقان في الرئتين بسبب نزلة برد أو عدوى بكتيرية، إحرصي على تدليك هذا الموضع.

المعدة:

تدليك قدمي الطفل

 

في حال كان طفلكِ يعاني من تشنجات في المعدة، قومي بفرك هذا الموضع بلطف.

البطن العلوي:

تدليك قدمي الطفل

 

لتحسين عملية الهضم، خصوصاً في حالات عسر الهضم، إعمدي إلى تدليك هذا الموضع.

البطن السفلي:

تدليك قدمي الطفل

 

أمّا مشكلة الإمساك أو المغص جراء الغازات مثلاً، فبإمكانكِ حلّها عبر التدليك في هذه البقعة بالتحديد.

الحوض:

تدليك قدمي الطفل

 

في حال شعرتِ أن طفلكِ يعاني من أي آلام في منطقة الحوض، جرّبي فرك هذه البقعة لتسكين ألمه قدر الإمكان!

ما رأيكِ بهذه النصائح؟ هل ستجربينها أو قمتِ بتجربتها مسبقاً؟ أخبرينا رأيكِ في خانة التعليقات!

شاهد أيضاً

ازاي تعلمي ابنك الاتيكيت بشكل تدريجي

ازاي تعلمي ابنك الاتيكيت بشكل تدريجي

     يسعى كثير من الأهالي لتعليم أبنائهم أصول اللياقة في التعامل، بيد أنهم لا ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *